بيرزيت مدينة جامعية خضراء
أخبار بيرزيت
رسالة البلدية
سبوت لايت
سوق البابورية بيرزيت - البلدة القديمة
م الله – وطن: بمشاركة أهالي بلدة بيرزيت، وشخصيات رسمية واعتبارية ورجال دين، افتتح رئيس بلدية بيرزيت ابراهيم سعد، سوق "البابوريه" لاحياء تراث البلدة القديمة ودعم المنتج الوطني.
ويحوي السوق على 32 كشكا لمنتجات حرفية ومطرزات ومأكولات شعبية، وخضروات وفواكه لمزارعين من أبناء البلدة والقرى المجاورة.
وسيفتتح السوق كل يوم سبت من الساعة الثالثة ظهرا حتى العاشرة ليلا،  وفق اجراءات صحية مشددة منعا لانتشار فايروس كورونا والمحافظة على سلامة المواطنين.
وقال رئيس بلدية بيرزيت ابراهيم سعد، "إننا اليوم نحافظ على تراثنا وهويتنا وروايتنا الفلسطينية بوجه كل عمليات التهويد والتزييف والسرقة الاحتلالية، وندعم المنتج المحلي الوطني في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة التي تشهدها فلسطين بسبب انتشار فايروس كورونا".
ودعا سعد المواطنين من مختلف المحافظات والمدن الفلسطينية الى زيارة السوق ودعم الشباب والنساء المشاركين فيه.
ويأتي سوق "البابوريه" تحت رعاية بلدية بيرزيت وبتنظيم من مؤسسات المجتمع المحلي مثل جمعية الروزنا ومطعم "البير".
وسيتخلل السوق أمسيات طربية لفرق فلسطينية محلية، وعروض سيرك لمدرسة سيرك فلسطين، اضافة للحكواتي وفقرات فلوكلورية لفرقة البيادر، وغيرها.  
ويشار الى أن اسم السوق " البابوريه" جاء نسبة الى "البابور" الذي كان منتشرا بكثافة في منازل الفلسطينيين خلال أربعينيات القرن الماضي، ومن ضمنها البلدة القديمة من بلدة بيرزيت.